• الإثنين 19 نوفمبر 2018
  • بتوقيت مصر09:51 ص
بحث متقدم

قيادي بالدعوة السلفية: «الإخوان» والعلمانيون يريدون إسقاطنا

الحياة السياسية

الدعوة السلفية تدين تفجير الكنسية البطرسية
الدعوة السلفية تدين تفجير الكنسية البطرسية

حسن عاشور

قال أبو مصعب السكندري القيادي بالدعوة السلفية، إن جماعة الإخوان المسلمين وأصحاب الفكر العلماني تجمعوا من أجل إسقاط الدعوة وحزب النور.

وكتب "السكندري"، خلال بيان له اطلعت "المصريون" على نسخة منه: "نحن أبناء الدعوة السلفية وحزب النور بفضل من الله نقف على أرض صلبة راسخة برسوخ علماء ومشايخ الدعوة السلفية بما يتمتعون به بمنهج الوسطية ما بين الإفراط والتفريط، ونمضي ولا نلتفت ليس بمعنى التكبر والتعالي، ولكن بمعنى: أننا نعلم أن من يريدون إشغالنا عن ما نحن عليه إنما يريدون إسقاطنا في المقام الأول، أو إبعادنا عن الدور الذى نسعى خلفه في الإصلاح ما استطعنا، وهذا يشترك فيه أطراف كثيرة، مع أن البعض منهم فرقاء كأصحاب الفكر العلماني والفكر الإخواني ومن يدور في فلكهم".

وأشار إلى أن هناك عددًا من أبناء الدعوة يسيئون إلى الدعوة أكثر من الإفادة: "ولكن وبكل أسف نجد البعض من إخواننا من أبناء الدعوة والحزب: قل بفرط غيرتهم على الدعوة والحزب، أو بكثرة الضغوط والهجوم علينا وعلى مشايخنا وخاصة الحزب تجد البعض منهم يكتب على صفحته أو خلال حوار له مع بعض المخالفين كلاما يضر بنا أكثر من نفعه، قد يظن أن هذا كلام يعد بالنسبة للحوار إقامة حجة أو كما يقال " قصف جبهة " حين تحدث حادثة ويستخدم البعض الهجوم على المخالفين بقوله لولا أن خذلتمونا في الانتخابات لكنا فعلنا كذا وكذا، أو يقول البعض عندما يمر الحدث على خير لولا وجود حزب النور لكانوا فعلوا كذا وكذا".

وأضاف "وهذا الكلام منفر ويستفز المخالف وتحديدا فى مسألة النائبة التى تقدمت بمشروع قانون تطالب فيه بحظر النقاب، والذى تم رفضه شكلا وموضوعا من المجلس، قام البعض بذكر نواب حزب النور دون غيرهم، وهذا جور وعدم إنصاف حين نهضم موقف الشرفاء الذين لا ينتمون للحزب ويغارون أيضا على شعائر دينهم، فهناك أناس شرفاء وليس بشرط أن ينتموا لتوجه من التوجهات الإسلامية حتى يقال عنهم شرفاء ويدافعون عن دينهم".

وتابع: "وقس على هذا الحدث مواقف أخرى قد تكلم فيها بعض الإخوة بأشياء تعطى الفرصة للمتربصين بالدعوة والحزب للانتقاد، مع أننا كما قلت على أرض راسخة ولا نهتز بفضل من الله، وللأسف أكثر هؤلاء غير منصفين فيأخذون كلام بعض الإخوة ويتهمون به كيان الدعوة والحزب بالتعصب والحزبية، وهذا لعدم إنصافهم!".

واختتم "فيجب على أبناء الدعوة والحزب أن يفخروا بأنهم أتباع علماء ومشايخ فى وسط هذه الفتن التى كقطع الليل المظلم، هذا فى الوقت الذى يتخبط فيه الكثيرون وسط هذه الفتن دون إتباع للعلماء أو رؤية لأي مآل، ولذلك يجب على أبناء الدعوة والحزب أن يتريثوا ويكونوا أصحاب حكمة وذكاء فى كلماتهم ويفكروا فى الكلمة قبل أن يكتبوها أو ينطقوها....فهذه نصيحة لي قبل إخواني...!!".



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من المسؤول عن خسارة الأهلي للقب الأفريقي؟

  • ظهر

    11:45 ص
  • فجر

    05:04

  • شروق

    06:30

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:40

  • مغرب

    17:00

  • عشاء

    18:30

من الى